الصلاة وحقوقها - الويب الإسلامي

الدعاء المستجاب الرقية الشرعية The Holy Quran الرزق والزواج وتيسير الامور علاج وشفاء التداوي بالقران الكريم

الاثنين، 21 يوليو 2014

الصلاة وحقوقها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
الحمد لله رب العالمين 
اللهم اجعلنا من عتقاء شهر رمضان اللهم تقبل من الصيام والقيام والصلاة والدعاء 
اللهم اعنا على ذكر وعلى شكرك وعلى حسن عبادتك 
اللهم صل وسلم وبارك على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم 

أخوتي الكرام في كل مكان كل عام وانتم بخير اهنئكم واهنىء الامة الاسلامية جمعاء بقدوم عيد الفطر المبارك قريبا" ان شاء الله تعالى 

احببت التحدث عن بعض حقوق الصلاة من باب التذكر فان الذكرى قد تنفع المؤمنين ان شاء الله تعالى 

تحية طيبة  أما بعد : _ 

قال الله تعالى (واستعينوا بالصبر والصلاة) سورة البقرة 75
قال علي بن أبي طالب الصبر من الإيمان بمنزلة الرأس من الجسد فإذا انقطع الرأس بار الجسد ألا لا إيمان لمن لا صبر له
فالصبر على أداء الواجبات واجب ولهذا قرنه بالصلاة في أكثر من خمسين موضعا فمن كان لا يصلي من جميع الناس رجالهم ونسائهم فإنه يؤمر فإن امتنع عوقب بإجماع المسلمين ثم أكثرهم يوجبون قتل تارك الصلاة وهل يقتل كافرا مرتدا أو فاسقا على قولين في مذهب أحمد وغيره والمنقول عن أكثر السلف يقتضي كفره وهذا مع الإقرار بالوجوب فأما مع جحود الوجوب فهو كافر بالاتفاق ومن ذلك تعاهد مساجد المسلمين وأئمتهم وأمرهم بأن يصلوا بهم صلاة النبي صلى الله عليه و سلم حيث قال صلوا كما رأيتموني أصلي رواه البخاري وصلى مرة بأصحابه على طرف المنبر وقال إنما فعلت هذا لتأتموا بي ولتعلموا صلاتي
فعلى إمام الصلاة أن يصلي بالناس صلاة كاملة


قال الثوري: حرمت قيام الليل خمسة أشهر بذنب أصبته


وأنت تقرأ الفاتحة، هل تستشعر أن الله يحب أن يُحْمد؟
حيث أوجب عليك ١٧ مرة في اليوم واللية،أن لا تبدأ بعد التكبير بغير(الحمدلله رب العالمين)؟ في هذا قيمة كبيرة جدا" لم يحس بها ويستشعر معانيها 

وهي من نعم الله سبحانه وتعالى التي أنعم بها علينا بفضله ومنه وكرمه واحسانه 

كم من رجل من عامة المسلمين يعود مِن المسجد وقد حاز على مثَاقيل الحسنات
التي لا يَعلمها إلا الله, لا يفتر عن التّسبيح والتحميد والتهليل والتكبِير.


إذا أحسنت فيما بقي من هذه الأيام من رمضان أصلح الله لك ما سبق فاستدرك وعوض، فقد قرب الوداع.
"الصيام الإسلامي سهل ميسور"
أخبرنا الله سبحانه وتعالى عن حقيقة علمية أخرى ، وهي أن الصيام الذي فرضه علينا ، وحدد لنا مدته الزمنية من طلوع الفجر إلى غروب الشمس ، بأنه صيام سهل ويسير ، لا مشقة فيه ولا ضرر ، قال تعالى :(يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ ) [البقرة: 185]

اغتنموا ما تبقى واعدو العدة بالخير والعمل الصالح 

لاتنسوا الصدقات والزكاة ساعدوا الفقراء والمحتاجين الصدقات تطفىء غضب الله اللهم ارضى عنا وارفع كل غضب وكل سخط وكل بلاء لا اله الا انت سبحانك إني كنت من الظالمين 

أكثروا من الدعاء والاستغفار والصدقات ولاتنسونا من صالح دعائكم في ظهر الغيب بارك الله لنا جميعا
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته 




مواضيع قد تهمك