أحاديث في يوم الجمعة - الويب الإسلامي

الدعاء المستجاب الرقية الشرعية The Holy Quran الرزق والزواج وتيسير الامور علاج وشفاء التداوي بالقران الكريم

الخميس، 7 أغسطس 2014

أحاديث في يوم الجمعة

أتَدرونَ ما الجمُعة قلتُ: اللَّهُ ورسولُهُ أعلمُ، ثمَّ قالَ: أتَدرونَ ما الجمعة قلتُ اللَّه ورسولُهُ أعلَمُ . ثم قال أتَدرونَ ما الجمُعة قلت اللَّه ورسوله أعلم . ثم قالَ أتَدرونَ ما الجمُعة قلت في الثَّالثةِ أوِ الرَّابعةِ هوَ اليومُ الَّذي جَمعَ فيهِ أبوكَ قالَ: لا، ولَكِن أخبِرُكَ عنِ الجمعةِ، ما من أحدٍ يتطَهَّرُ، ثمَّ يمشي إلى الجمُعةِ، ثمَّ يُنصِتُ حتَّى يَقضيَ الإمامُ صلاتَهُ، إلَّا كانَ كفَّارةُ ما بينَهُ وبينَ الجمعةِ الَّتي قبلَها ما اجتَنبْتَ المَقتلةَ
الراوي: سلمان المحدث: العيني - المصدر: نخب الافكار - الصفحة أو الرقم: 6/39

خرَجْتُ إلى الطُّورِ فلقيتُ كعبَ الأحبارِ فجلَسْتُ معه فحدَّثَني عن التَّوراةِ وحدَّثْتُه عن رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم فكان فيما حدَّثْتُه أنْ قُلْتُ: قال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم ( خيرُ يومٍ طلَعَت عليه الشَّمسُ يومُ الجمعةِ فيه خُلِق آدَمُ وفيه أُهبِط وفيه مات وفيه تِيبَ عليه وفيه تقومُ السَّاعةُ وما مِن دابَّةٍ إلَّا وهي مُصِيخةٌ يومَ الجمعةِ مِن حينِ تُصبِحُ حتَّى تطلُعَ الشَّمسُ شفَقًا مِن السَّاعةِ إلَّا الجِنَّ والإنسَ وفيه ساعةٌ لا يُصادِفُها عبدٌ مسلمٌ وهو يُصلِّي يسأَلُ اللهَ شيئًا إلَّا أعطاه إيَّاه قال كعبٌ: ذلك في كلِّ سنةٍ يومٌ ! فقُلْتُ: بل في كلِّ جمعةٍ قال: فقرَأ كعبٌ التَّوراةَ فقال: صدَق رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم قال أبو هُريرةَ: فلقيتُ بَصرةَ بنَ أبي بَصرةَ الغِفاريَّ فقال: مِن أينَ أقبَلْتَ ؟ فقُلْتُ: مِن الطُّورِ فقال: لو أدرَكْتُك قبْلَ أنْ تخرُجَ إليه ما خرَجْتَ إليه سمِعْتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يقولُ ( لا تُعمَلُ المَطيُّ إلَّا إلى ثلاثةِ مساجدَ: إلى المسجدِ الحرامِ وإلى مسجدي هذا وإلى مسجِد إيلياءَ أو بيتِ المقدسِ - شكَّ أيُّهما - ) قال: قال أبو هريرةَ: ثمَّ لقيتُ عبدَ اللهِ بنَ سلَامٍ فحدَّثْتُه بمجلسي مع كعبِ الأحبارِ وما حدَّثْتُه في يومِ الجمعةِ فقُلْتُ له: قال كعبٌ: وذلك في كلِّ سنةٍ يومٌ فقال عبدُ اللهِ بنُ سلَامٍ: كذَب كعبٌ قُلْتُ: ثمَّ قرَأ التَّوراةَ فقال: بل هي في كلِّ جمعةٍ فقال عبدُ اللهِ بنُ سلَامٍ: صدَق كعبٌ ثمَّ قال عبدُ اللهِ بنُ سلَامٍ: قد علِمْتُ أيَّةَ ساعةٍ هي قال: ثمَّ قال أبو هُريرةَ: فقُلْتُ له: فأخبِرْني بها ولا تضنَنْ علَيَّ فقال عبدُ اللهِ بنُ سلَامٍ: هي آخِرُ ساعةٍ في يومِ الجمعةِ قال أبو هريرةَ: وكيف تكونُ آخِرَ ساعةٍ مِن يومِ الجمعةِ وقد قال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: ( لا يُصادِفُها عبدٌ مسلمٌ وهو يُصلِّي ) وتلك ساعةٌ لا يُصلَّى فيها فقال عبدُ اللهِ بنُ سلَامٍ: ألم يقُلْ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: ( مَن جلَس ينتظِرُ الصَّلاةَ فهو في صلاةٍ حتَّى يُصلِّيَها ) قال أبو هريرةَ: بلى قال: فهو ذاك
الراوي: أبو هريرة المحدث: ابن حبان - المصدر: صحيح ابن حبان - الصفحة أو الرقم: 2772
 أخرجه في صحيحه


 أتاني جبريل عليه السلام وفي يده مرآة بيضاء فيها نكتة سوداء فقلت ما هذه يا جبريل ؟ قال : هذه الجمعة يعرضها عليك ربك لتكون لك عيدا ولقومك من بعدك تكون أنت الأول ، وتكون اليهود والنصارى من بعدك قال : ما لنا فيها ؟ قال : فيها خير لكم ، فيها ساعة من دعا ربه فيها بخير هو له قسم إلا أعطاه إياه أو ليس له بقسم إلا ادخر له ما هو أعظم منه ، أو تعوذ فيها من شر هو عليه مكتوب إلا أعاذه ، أو ليس عليه مكتوب إلا أعاذه من أعظم منه ، قلت : ما هذه النكتة السوداء فيها ؟ قال : هذه الساعة تقوم يومالجمعة وهو سيد الأيام ، عندنا ، ونحن ندعوه في الآخرة يوم المزيد . قال : قلت لم تدعونه يوم المزيد ؟ قال : إن ربك عز وجل اتخذ في الجنة واديا أفيح من مسك أبيض ، فإذا كان يوم الجمعة نزل تبارك وتعالى من عليين على كرسيه ، ثم حف الكرسي ، بمنابر من نور وجاء النبيون حتى يجلسوا عليها ، ثم حف المنابر بكراسي من ذهب ، حتى جاء الصديقون والشهداء حتى يجلسوا عليها ، ثم يجيء أهل الجنة حتى يجلسوا على الكثيب فيتجلى لهم ربهم تبارك وتعالى حتى ينظروا إلى وجهه ، وهو يقول : أنا الذي صدقتكم وعدي وأتممت عليكم نعمتي هذا محل كرامتي فسلوني فيسألونه الرضا ، فيقول الله عز وجل رضائي أحلكم داري وأنا لكم كرامتي فسلوني فيسألونه حتى تنتهي رغبتهم فيفتح لهم عند ذلك ما لا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر إلى مقدار منصرف الناس يوم الجمعة ، ثم يصعد الرب تبارك وتعالى على كرسيه فيصعد معه الشهداء والصديقون – أحسبه قال : - ويرجع أهل الغرف إلى غرفهم درة بيضاء لا فصم فيها ولا وصم أو ياقوتة حمراء أو زبرجدة خضراء منها غرفها وأبوابها مطردة فيها أنهارها ، متدلية فيها ثمارها فيها أزواجها وخدمها فليسوا إلى شيء أحوج منهم إلى يوم الجمعة ، ليزدادوا فيه كرامة ، وليزدادوا فيه نظرا إلى وجهه تبارك وتعالى ، ولذلك دعي يوم المزيد
الراوي: أنس بن مالك المحدث: المنذري - المصدر: الترغيب والترهيب - الصفحة أو الرقم: 4/403
 [روي] بإسنادين أحدهما جيد قوي




مواضيع قد تهمك